منتدى الزجل المغربي
أهلا و مرحبا بك ايها الزائر
منتدى الزجل المغربي ،يرحب بك و بانضمامك إليه
أهلا بحرفك المزجال ،
ننتظر تسجيلك لتفيد و تستفيد
شكرا لانكم اخترتم مشاركتنا هذا السفر الزجلي
مع خالص موداتنا
منتدى الزجل المغربي
أهلا و مرحبا بك ايها الزائر
منتدى الزجل المغربي ،يرحب بك و بانضمامك إليه
أهلا بحرفك المزجال ،
ننتظر تسجيلك لتفيد و تستفيد
شكرا لانكم اخترتم مشاركتنا هذا السفر الزجلي
مع خالص موداتنا
منتدى الزجل المغربي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى الزجل المغربي

منتدى خاص بالزجل المغربي شعرا و نقدا
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تصويت

 

  الطير السامي ( إدريس أمغار مسناوي)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ادريس أمغار مسناوي

ادريس أمغار مسناوي

عدد المساهمات : 560
تاريخ التسجيل : 25/07/2010

 الطير السامي ( إدريس أمغار مسناوي) Empty
مُساهمةموضوع: الطير السامي ( إدريس أمغار مسناوي)    الطير السامي ( إدريس أمغار مسناوي) Empty2011-02-09, 20:29



الطير السّمي *



وكل إنسان ألزمناه طائره في عنقه
( سورة الإسراء . الآية 13 )




"هذا واحد الصياد كان على شط لبحر تايصيّد كِ العادَه،
تار انتباهُه طير من أجمل ما شافت عينيه حاط على واحد
الصّخرَه. طير عايش من عبق نْدى البحر وعْبير نَبات البر
وهو تايغرَّد على وتر السِّحر ، بتغرادُه تايذوَّق السامع
والناظر من حوض نغم الكوثر . حين تاتجي الموجَه وتاتخفي
الصَّخرَه ع لبْصَر ، تايطير الطير وتايتعلاّ فْرَقصَه تسحر
اللي ما يتسحر ، بين مرايةْ السما ومراية لبحر تايرسم
برقصاتُه لوحَه تغدِّي العين والخيال آيه م لَبْها والسَّر .
حين تاترجع الموجه اللور والصخره بطولةْ قامتها تاتظهر،
تايعاود يحط الطير على كتفها بها يتبختر كأنها قطعَه
من كبدتُه ، وتايستمر يغنيِّ
" بلدي بلدي الحر ... بلدي بلدي الحر"
نهار وما طال والطير على هذ الحاله، مرّه طاير، مرّه نازل
بدون ملل وهو متمسَّك بالصّخرَه والصخره متمسْكَه به.

اغْرا غَرّار الصيّاد و دفعُه عماه يحتال على الطير، ياخذُه
للدار يغنِّي لمراتُه ، علَّ و عسى بغناه ورقصاتُه يوَنَّسها،
و بذلك يفاجي عليها ضباب الضيم و يخفَّف عليها من
هَم الوحدانيَّه، هي اللي ما اعطاهاش عَش الزّوْجيَّه اللي
يعمَّر عليها فراغ البيت . وهكذا نصب الصياد الفخ للطير .
طاح الطير فالشبكَه. طار به الصياد لعند مراتُه. لكن الأمور
جرت عكس ما كان الصياد تايتصوَّر وتايتمنَّى . الطير
ما غنَّى ما رقص لا النهار الاول ولا الثاني ولا الثالث .
بل اكثر من هذا بدات تبان عليه علامات الحزن والمرض.
شفقت عليه امراة الصياد وما كان عليها غير طلقت سراحُه.
فالغد والصياد على شط لبحر كِ عادتُه رامي سنارتُه ، انتبَه
وشاف الطير المعلوم على نفس الصّخرَه ناشر جنيحاته ،
كلُّه نشاط وحيَوِيَّه ف سكونُه وحركاتُه . تايطير وهو
تايرقص رقصَه أكثر جماليه واكثر سحر ، متباهي بصفاوة
السما وبزروقية لبحر .

حين تاترجع الموجَه منين جات حانِيَه الظهر ، تاتوقف
الصخره مثل شي أمبراطور منتصر ، راكعين له لمواج
تقول صفوف م العسكر . تاتمد الصخره للطير كفها
جنَّه كأنُّه قطعَه من قلبها، تاتحوزُه للصدر وهو بصوتُه
الصّدّاح تايشعر :
_ بلادي بلادي مني و ليَّ و لوْ جارت عليَّ 1
_ وكري وكري ولوْ يكون فوق عود يابس ومكري2
_ و طني وطني خير لي م الحرير و لقطاني 3
_ حريق بطاني ولا خروج اوطاني 4


____________________________________________
* حكايه مغربيه منقحَه من " كناش التعاويد " عن أمغار
1 ، 2 ، 3 و 4 : أمثال شعبيه مغربيه .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الطير السامي ( إدريس أمغار مسناوي)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الزجل المغربي :: منتدى الزجل المغربي :: الحكايات الشعبية-
انتقل الى: